| 
 | 
 | 

ارتفاع أسعار الذهب لأول مرة في ثلاثة جلسات مع الاستقرار السلبي لمؤشر الدولار والأنظار على تطورات الصفقة التجارية

2020-01-15 05:29:09 GMT (FX News Today)
ارتفاع أسعار الذهب لأول مرة في ثلاثة جلسات مع الاستقرار السلبي لمؤشر الدولار والأنظار على تطورات الصفقة التجارية

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار الذهب في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع خلال الجلسة الآسيوية لنشهد ارتدادها للجلسة الثانية من الأدنى لها منذ الثالث من كانون الثاني/يناير الجاري وسط ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي للجلسة الثانية في أربعة جلسات من الأعلى له منذ 26 من كانون الأول/ديسمبر الماضي وفقاً للعلاقة العكسية بينهما على أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الأربعاء من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم ووسط التطلع إلى توقيع كل من الصين والولايات المتحدة على المرحلة الأولى من الصفقة التجارية قي واشنطون.

 

في تمام الساعة 04:09 صباحاً بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم شباط/فبراير 0.37% لتتداول عند 1,552.60$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,546.80$ للأونصة، مع العلم، أن العقود استهلت تداولات الجلسة على فجوة سعرية صاعدة بعد أن اختتمت تداولات الأمس عند 1,544.60$ للأوتصة، وذلك مع انخفاض مؤشر الدولار الأمريكي 0.02% إلى 97.36 مقارنة بالافتتاحية عند 97.38.

 

هذا ويترقب المستثمرين من قبل الاقتصاد الأمريكي الكشف عن قراءة مؤشر أسعار المنتجين والذي يعد مؤشر مبدئي للتضخم والتي قد تعكس نمو 0.2% مقابل الثبات عند مستويات الصفر في تشرين الثاني/نوفمبر، بينما قد توضح القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته نمو 0.2% مقابل انكماش 0.2%، وذلك بالتزامن مع الكشف عن بيانات القطاع الصناعي مع صدور قراءة مؤشر نيويورك الصناعي والتي قد تعكس اتساعاً إلى 3.7 مقابل 3.5 في كانون الأول/ديسمبر.

 

ويأتي ذلك قبل أن نشهد حديث أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح كل من رئيس بنك فيلادلفيا الاحتياطي الفيدرالي باتريك هاركر حول تطبيع السياسة النقدية في المنتدى الرسمي للمؤسسات النقدية والمالية في نيويورك، ورئيس بنك دالاس الاحتياطي الفيدرالي روبرت كابلان في النادي الاقتصادي في نيويورك، وذلك قبل الكشف عن تقرير الكتاب بيج الذي تكون أهميته في كونه يصدر قبل أسبوعين من اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق المفتوح.

 

بخلاف ذلك، فقد تابعنا بالأمس أفادت وكالة رويترز الإخبارية بأن الإدارة الأمريكية تقوم بصياغة قواعد تسمح بمنع المزيد من مبيعات شركة هواوي الصينية، الأمر الذي سلط الضوء على استمرار التوترات بين واشنطون وبكين بالتزامن مع التوقعات التي تشير لكون التعريفات الجمركية الأمريكية على بضائع صينية تقدر بنحو 360$ مليار ستظل قائمة إلى ما بعد الانتخابات الرئيسية الأمريكية وفقاً لما أفادت به وكالة بلومبرج الإخبارية مؤخراً.

 

ويذكر أن نائب رئيس مجلس الدولة الصيني ورئيس فريق التفاوض الصيني ليو هي الصيني وصل مطلع هذا الأسبوع لواشنطون في زيارة من التوقعات بأن يتم خلالها توقيع أكبر اقتصاديان في العالم على المرحلة الأولى من الصفقة التجارية وتحديداً في البيت الأبيض، وفي نفس السياق، نوه الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهيزر أيضا الاثنين الماضي لكون الترجمة الصينية لنص الصفقة قد اكتملت، مع أعربه "سنعلنه الأربعاء قبل التوقيع".

 

ونود الإشارة، لكون وزارة الخزانة الأمريكية قامت الاثنين الماضي بإزالة الصين من قائمة التلاعب في العملة بعد أن تم وضعها في القائمة من قبل الوزارة في آب/أغسطس الماضي مع أرجاء ذلك الأمر آنذاك لكون بكين بقي على اليوان أضعف بشكل مصطنع، وتطرق تقرير الوزارة النصف سنوي للعملة بأن الصين تعهدت "بالتزامات قابلة للتنفيذ" بنشر معلومات سعر الصرف وعدم تخفيض قيمة اليوان.

 

ويذكر أن العقود الآجلة لأسعار الذهب أنهت الأسبوع الماضي أطول مسيرات مكاسب أسبوعية لها في ستة أشهر مع انخفاضها خلال الأسبوع السابق لأول مرة في ستة أسابيع، وذلك بعد أنهت الأربعاء الماضي أطول مسيرات مكاسب يومية لها في أكثر من ثلاثة عقود بعد أن اختبرت حاجز 1,600$ للأونصة لأول مرة في سبعة أعوام، وذلك في أعقاب انحصار المخاوف حيال التوترات الجيوسياسة في الشرق الأوسط وبالأخص اندلاع حرب بين الولايات المتحدة وإيران.

 
 
 
 
تحديثات فوركس الفورية
 
 
شركات مختارة
الدولار مقابل العملات العربية
اليمن 249.1000
الامارات 3.6727
تونس 2.8200
سوريا 435.0000
السودان 45.1502
السعودية 3.7519
قطر 3.6401
عمان 0.3849
المغرب 9.5930
ليبيا 1.3950
لبنان 1505.5000
الكويت 0.3031
الأردن 0.7075
العراق 1189.0000
مصر 15.7875
البحرين 0.3769
الجزائر 119.3100