| 
 | 

توالي ارتداد العقود الآجلة لأسعار الذهب من الأعلى في أسبوعين مع ارتفاع مؤشر الدولار لأول مرة في خمسة جلسات

2018-09-14 14:02:45 GMT (FX News Today)
توالي ارتداد العقود الآجلة لأسعار الذهب من الأعلى في أسبوعين مع ارتفاع مؤشر الدولار لأول مرة في خمسة جلسات

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار الذهب في نطاق ضيق مائل نحو التراجع لنشهد ارتدادها للجلسة الثانية على التوالي من الأعلى لها منذ 28 من آب/أغسطس، بينما لا تزال تعد بصدد أول مكاسب أسبوعية في ثلاثة أسابيع وسط ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأدنى له منذ 31 من تموز/يوليو وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الجمعة عن الاقتصاد الصيني أكبر مستهلك للمعادن عالمياً ونظيره الاقتصاد الأمريكي وأعلى أعتاب الكشف عن بيانات ثقة المستهلكين ومخزونات الجملة.

 

في تمام الساعة 01:58 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 كانون الأول/ديسمبر المقبل 0.05% لتتداول حالياً عند 1,207.60$ للأونصة موضحة توالي ارتدادها من الأعلى لها في أسبوعين مقارنة مع الافتتاحية عند 1,208.60$ للأونصة، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.19% إلى مستويات 94.70 موضحاً ارتداده من الأدنى له في ستة أسابيع مقارنة بالافتتاحية عند 94.52.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الصيني ثاني أكبر اقتصاد في العالم بعد الولايات المتحدة الأمريكية صدور قراءة معدلات البطالة والتي أظهرت انخفاضاً إلى 5.0% مقابل 5.1% في تموز/يوليو الماضي، وذلك بالتزامن مع صدور القراءة السنوية لمؤشر مبيعات التجزئة والتي أوضحت تسارع وتيرة النمو إلى 9.0% مقارنة بالقراءة السنوية السابقة لشهر تموز/يوليو والتوقعات عند 8.8%.

 

كما تابعا عن الاقتصاد الصيني ثاني أكبر دولة صناعية عالمياً أيضا بعد الولايات المتحدة الكشف عن القراءة السنوية لمؤشر الإنتاج الصناعي والتي أظهرت تسارع وتيرة النمو إلى 6.1% مقارنة بالقراءة السنوية السابقة لشهر تموز/يوليو والتوقعات عند 6.0%، وذلك بالتزامن مع أظهر قراءة مؤشر الاستثمارات الثابتة لشهر آب/أغسطس تباطؤ وتيرة النمو إلى 5.3% مقارنة بما كانت عليه منذ عام والتوقعات عند 5.5%.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن قراءة مبيعات التجزئة التي تمثل نحو نصف الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل أكثر من ثلثي الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة والتي أوضحت تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.1% مقابل 0.7% في تموز/يوليو، أسوء من التوقعات عند 0.4%، كما أظهرت القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.3% مقابل 0.9%، أيضا أسوء من التوقعات عند 0.5%.

 

وجاء ذلك بالتزامن مع صدور قراءة مؤشر أسعار الواردات والتي أوضحت تراجعاً 0.6% مقابل الثبات عند مستويات الصفر في تموز/يوليو، أسوء من التوقعات التي أشارت لتراجع 0.2%، بينما أوضحت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تباطؤ وتيرة النمو إلى 3.7% مقابل 4.9% في القراءة السنوية السابقة لشهر تموز/يوليو، أيضا أسوء من التوقعات التي أشارت لتباطؤ وتيرة النمو إلى 4.1%.

 

كما تابعنا عقب ذلك عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مؤشر الإنتاج الصناعي والتي أوضحت استقرار وتيرة النمو عند 0.4% دون تغير يذكر عن ما كانت عليه في القراءة السابقة لشهر تموز/يوليو، متفوقة بذلك على التوقعات التي أشارت لتباطؤ وتيرة النمو إلى 0.3%، بينما أوضحت قراءة مؤشر معدل استغلال الطاقة تسارع النمو إلى 78.1% مقابل 77.9% في تموز/يوليو، دون التوقعات عند 78.3%.

 

بخلاف ذلك، يتطلع المستثمرين حالياً للكشف عن القراءة الأولية لمؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين لشهر أيلول/سبتمبر الجاري والتي قد تعكس اتساعاً إلى ما قيمته 96.7 مقابل ما قيمته 96.2 في آب/أغسطس، وذلك بالتزامن مع صدور قراءة مؤشر مخزونات الأعمال لشهر تموز/يوليو والتي قد تظهر تسارع وتيرة النمو إلى 0.5% مقابل 0.1% في حزيران/يونيو الماضي.

 

ويذكر أن مجلس الذهب العالمي قد كشف الشهر الماضي عن توقعاته بارتفاع الطلب على المعدن الأصفر خلال النصف الثاني من العام الجاري 2018، مرجي ذلك إلى ارتفاع معدلات التضخم وتداعيات الحرب التجارية المحتملة وتأثيرها على العملات، مع العلم أن المجلس قد أفاد أنه على الرغم من تصاعد حدة التوترات التجارية العالمية، إلا أنه الذهب لم يرتفع خلال النصف الأول من هذا العام بسبب قوة الدولار الأمريكي.

 

وتطرق مجلس الذهب العالمي إلى أن قوة العملة الخضراء يرجع إلى تنامي توقعات الأسواق حيال تسريع وتيرة رفع الفائدة على الأموال الفيدرالية خلال العام الجاري في أعقاب قوة البيانات الاقتصادية الأمريكية، ونوه المجلس إلى أنه من المرجح أن يرتفع الطلب على المعدن الأصفر خلال النصف الثاني من العام مع التوجه لاستخدام الذهب كأداة للتحوط من التضخم بالإضافة لكون انخفاض أسعاره مؤخراً تدعم تزايد الإقبال على شراء الذهب.

 

هذا وقد انخفضت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الخميس بواقع 2.65 طن متري إلى إجمالي 742.53 طن متري موضحة أدنى مستوى للحيازات منذ 19 من شباط/فبراير من عام 2016، ويذكر أن أسعار الذهب تكبدت الشهر الماضي خامس خسائر شهرية لها على التوالي لنشهد أطول مسيرات خسائر شهرية لها في أكثر من خمسة أعوام.

 
 
شارك تعليقك وتوقعك
 
 
 
 
تحديثات فوركس الفورية
 
 
شركات مختارة
الدولار مقابل العملات العربية
اليمن 249.6500
الامارات 3.6727
تونس 2.7613
سوريا 514.9800
السودان 17.9551
السعودية 3.7501
قطر 3.6398
عمان 0.3849
المغرب 9.3388
ليبيا 1.3752
لبنان 1508.0000
الكويت 0.3027
الأردن 0.7085
العراق 1190.0000
مصر 17.8700
البحرين 0.3768
الجزائر 117.2720