| 
 | 
 | 

الدولار الاسترالي بصدد ثاني خسائر أسبوعية له على التوالي أمام نظيره الدولار الأمريكي

2021-06-18 02:37:19 GMT (FX News Today)
الدولار الاسترالي بصدد ثاني خسائر أسبوعية له على التوالي أمام نظيره الدولار الأمريكي

تذبذب الدولار الاسترالي في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الآسيوية ليعكس استقراره بالقرب من الأدنى له في أكثر من شهرين أمام الدولار الأمريكي وسط شح البيانات الاقتصادية اليوم من الجمعة من قبل الاقتصاد الاسترالي ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 03:29 صباحاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الدولار الاسترالي مقابل الدولار الأمريكي 0.04% إلى مستويات 0.7549 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 0.7552 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 0.7547، بينما حقق الأعلى له عند 0.7561.

 

هذا وقد تابعنا بالأمس أعرب محافظ بنك استراليا الاحتياطي فليب لوي في الكلمة التي ألقاها في مؤتمر معهد المزارع الاسترالي في كوينزلاند تحت عنوان "من التقاعد إلى التوسع"، أنه بالنظر إلى العائد المستهدفة للسندات ذات أمد ثلاثة أعوام ثلاثة فأن البنك المركزي الاسترالي لديه مجموعة من السيناريوهات المحتملة والتي تضمنت أنه في بعضها أنه يمكن تلبية رفع الفائدة 2024 وفي حالات أخرى لا، وأن الرفع أمر محتمل.

 

وأشار لوي لكون نمو الأجور مكبوح نظراً لتركيز الشركات على تحجيم التكاليف، مضيفاً أنه قد يكون هناك المزيد من الضغط النصاعدي على الأجور إذا طلب الحدود مغلقة لعام أخر، وموضحاً أن السائق الرئيسي للتعافي هو الارتداد في الاستهلاك، وذلك مع أفادته أنه لا يفكر في اتخاذ تدابير احترازية كلية حتى الآن، وأنه ليس مهتماً بالعوائد السلبية على السندات قصيرة الآجل، مضيفاً أن سوق السندات يعمل بشكل جيد والسيولة وفيرة.

 

على الصعيد الأخر، تابعنا الأربعاء الماضي انقضاء اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح 15-16 حزيران/يونيو والذي تم خلاله تثبيت الفائدة على الأموال الفيدرالية عند الأدنى لها على الإطلاق ما بين الصفر و0.25% والبقاء على برنامج شراء السندات بما يفوق 120$ مليار بالإضافة للكشف عن توقعات صانعي السياسة النقدية لدى الاحتياطي الفيدرالي لمعدلات النمو، التضخم والبطالة بالإضافة لمستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة.

 

كما تابعنا الأربعاء المؤتمر الصحفي الذي عقده محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول والذي نوه من خلاله أن الاحتياطي الفيدرالي لا يفكر حقاً في زيادة الفائدة في الوقت الراهن ويتعهد بمواصلة شراء الأصول (120$ مليار شهرياً) لحين احراز "تقدم كبير أخر" في التوظيف والتضخم، الأمر تم اعتباره أنه تهدئة لرد فعل الأسواق الأولى على مراجعة توقعات اللجنة الفيدرالية برفع الفائدة مرتان في عام 2023.

 
 
 
 
تحديثات فوركس الفورية
 
 
شركات مختارة
الدولار مقابل العملات العربية
اليمن 246.2000
الامارات 3.6728
تونس 2.7695
سوريا 2511.00
السودان 443.8239
السعودية 3.7498
قطر 3.6400
عمان 0.3850
المغرب 8.9405
ليبيا 4.4928
لبنان 1505.50
الكويت 0.3002
الأردن 0.7078
العراق 1458.0000
مصر 15.6500
البحرين 0.3769
الجزائر 134.5000