| 
 | 
 | 

استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو للجلسة الثانية على التوالي أمام الدولار الأمريكي والأنظار على حديث دراجي

2019-06-13 04:16:07 GMT (FX News Today)
استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو للجلسة الثانية على التوالي أمام الدولار الأمريكي والأنظار على حديث دراجي

تذبذبت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع خلال الجلسة الآسيوية ارتدادها للجلسة السابعة في عشرة جلسات من الأدنى لها منذ 23 من أيار/مايو، حينما اختبرت الأدنى لها منذ 19 من أيار/مايو من 2017 أمام الدولار الأمريكي وسط التطلع لحديث محافظ البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي في فرانكفورت وعلى أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الأربعاء من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 04:29 صباحاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.05% إلى مستويات 1.1332 مقارنة بالافتتاحية عند 1.1326، بعد أن حقق الزوج الأعلى له خلال تداولات الجلسة عند 1.1334، بينما حقق الأدنى له عند 1.1326.

 

هذا وتتطلع الأسواق حالياً لإلقاء محافظ البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي الملاحظات الافتتاحية في مؤتمر المركزي الأوروبي عن البلدان الأوروبية في الوسط، شرق وجنوب شرق أوروبا، بخلاف ذلك، فقد تابعنا بالأمس أعرب رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي عن كون حكومته تسعى لخفض العجز في الموازنة لعام 2019 إلى 2.1% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي لبلاده من أجل تجنب الإجراءات التأديبية من قبل الاتحاد الأوروبي.

 

وفي نفس السياق، فقد أعرب وزير المالية الإيطالي جيوفاني تريا الاثنين الماضي عن ثقته في فرص التوصل لاتفاق مع المفوضية الأوروبية حيال الموازنة الإيطالية وذلك على الرغم من التهديدات باتخاذ إجراء تأديبي ضد إيطاليا، موضحاً أنه من الممكن التوصل لحل للأزمة بين بروكسل وروما عن طريق عمل حكومة بلاده على الامتثال للقواعد المالية للمفوضية وأن توضح أن برنامجها سيجعل الموازنة العامة متوافقة مع القواعد في الاتحاد الأوروبي.

 

على الصعيد الأخر، تترقب الأسواق حالياً من قبل الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات التضخم مع صدور قراءة مؤشر أسعار المستهلكين والتي قد تعكس تباطؤ النمو إلى 0.1% مقابل 0.4% في نيسان/أبريل الماضي، بينما قد توضح القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته تسارع النمو إلى 0.2% مقابل 0.1%، وقد تظهر القراءة السنوية للمؤشر تباطؤ النمو إلى 1.9% مقابل 2.0%، في حين قد تعكس القراءة السنوية الجوهرية استقرار النمو عند 2.1%. 

 

ونود الإشارة، لكون الرئيس الأمريكي أعرب عبر حسابه الرسمي على تويتر بالأمس عن كون "اليورو وعملات أخرى يجرى خفض قيمتها مقابل الدولار، الأمر الذي يجعل بلاده في وضع غير موات بشكل كبير"، وذلك مع انتقاده من جديد أيضا لسياسة بنك الاحتياطي الفيدرالي والفائدة المرتفعة على الأموال الفيدرالية، حيث غرد "إن سعر الفائدة مرتفع جداً، مما يعزز التشديد الكمي السخيف، ليس لديهم أدنى فكرة".

 

وجاءت تغريدات الرئيس الأمريكي ترامب قبل أسبوع من انطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح في 17-18 حزيران/يونيو والذي من المرتقب أن يكشف من خلاله صانعي السياسة النقدية عن توقعاتهم لوتيرة النمو والتضخم بالإضافة إلى معدلات البطالة ومستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة، ويأتي ذلك في ظلال تنامي التكهنات مؤخراً بأن الاحتياطي الفيدرالي قد يقدم لاحقاً على خفض الفائدة على الأموال الفيدرالية.

 
 
شارك تعليقك وتوقعك
 
 
 
 
تحديثات فوركس الفورية
 
 
شركات مختارة
الدولار مقابل العملات العربية
اليمن 249.3000
الامارات 3.6727
تونس 2.8537
سوريا 514.9800
السودان 45.0002
السعودية 3.7497
قطر 3.6594
عمان 0.3846
المغرب 9.5510
ليبيا 1.4058
لبنان 1505.7000
الكويت 0.3038
الأردن 0.7075
العراق 1189.0000
مصر 16.5200
البحرين 0.3769
الجزائر 119.4370