| 
 | 
 | 

الأسهم الأوروبية تواصل التراجع قبل بيانات التضخم فى منطقة اليورو

2022-01-07 09:22:35 GMT (FX News Today)
الأسهم الأوروبية تواصل التراجع قبل بيانات التضخم فى منطقة اليورو

تراجعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الجمعة لتواصل خسائرها للجلسة الثانية على التوالي ،مسجلة أدنى مستوى فى أسبوع ، مع استمرار عمليات البيع فى أسواق الأسهم العالمية ،فى ظل ارتفاع عائد سندات الخزانة الأمريكية عقب محضر البنك الفيدرالي الاتحادي ،يأتي هذا قبل صدور بيانات هامة عن مستويات التضخم فى منطقة اليورو ، وعن الوظائف الجديدة فى الولايات المتحدة.

 

انخفض مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.4% حتى الساعة 09:07 بتوقيت جرينتش ،وسجل مستوي 485.84 الأدنى فى أسبوع ،وأنهي المؤشر جلسة الأمس منخفضا بنسبة 1.25% ، فى أول خسارة فى غضون الأربع جلسات الأخيرة ،وبأكبر خسارة يومية منذ يوم 20 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

 

تعاذ تلك الخسارة الفادحة إلى تسارع عمليات التصحيح وجني الأرباح من المستويات القياسية الجديدة ، بالإضافة إلى ضغوط ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية.

 

تراجع مؤشر ستوكس أوروبا بالتعاملات الصباحية يوم الجمعة فى أخر جلسات الأسبوع ، ليواصل خسائره للجلسة الثانية على التوالي ، مسجلا أدنى مستوى فى أسبوع ،مع وجود معظم البورصات والقطاعات الرئيسية فى أوروبا فى المنطقة الحمراء.

 

تصدر قطاع التكنولوجيا ، قائمة القطاعات الخاسرة فى أوروبا ، مع انخفاض بأكثر من 1.1 % ، مع استمرار عمليات البيع فى أسهم القطاع.

 

ارتفع عائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات يوم الخميس بأكثر من 0.4% ، ليواصل مكاسبه لليوم السادس على التوالي ، مقتربا من ملامسة أعلى مستوى فى تسعة أشهر عند معدل 1.744% المسجل بالأمس، الأمر الذي يقلص بشدة شهية المخاطرة فى أسواق الأسهم العالمية.

 

تأتي تلك التطورات فى سوق السندات الأمريكي ،عقب محضر الاجتماع الأخير للبنك الفيدرالي الاحتياطي ،والذي عزز من احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية فى آذار/مارس القادم.

 

يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم ،صدور بيانات التضخم الرئيسية فى منطقة اليورو خلال كانون الأول/ديسمبر ،والتي توضح إلى أي مدى زادت الضغوط التضخمية على البنك المركزي الأوروبي ،زيادة الضغط يعني احتمالات أقوي لتشديد السياسة النقدية الأوروبية ، الأمر الذي سوف يشكل ضغطا إضافيا على أسواق الأسهم فى أوروبا.

 

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 اليوم بأكثر من 0.1% ،وأنهي المؤشر جلسة الأمس فى وول ستريت منخفضا بنسبة 0.1% ، فى ثالث خسارة يومية على التوالي.

 

تصدر فى وقت لاحق اليوم ،بيانات الوظائف الجديدة بالقطاعات الغير زراعية فى الولايات المتحدة خلال كانون الأول/ديسمبر ،والتي توفر أدلة جديدة حول احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية فى آذار/مارس القادم.

 

فى أوروبا تراجع مؤشر يورو ستوك 50  بنسبة 0.4% ، وفى فرنسا انخفض مؤشر كاك 40 بنسبة 0.4 % ، وفى ألمانيا نزل مؤشر داكس بنسبة 0.6% ليتصدر قائمة الأسواق الخاسرة فى أوروبا ، وفى لندن فقد مؤشر فايننشال تايمز 100 نسبة 0.1%. 

 
 
 
 
امريكا
 
اوروبا
 
اسيا
 
 
 
شركات مختارة
الدولار مقابل العملات العربية
الجزائر 139.1800
البحرين 0.3770
مصر 15.6700
العراق 1458.5200
الأردن 0.7078
الكويت 0.3017
لبنان 1505.50
ليبيا 4.5730
المغرب 9.2325
عمان 0.3850
قطر 3.6400
السعودية 3.7520
السودان 436.2803
سوريا 2510.00
تونس 2.8730
الامارات 3.6726
اليمن 249.9500